الثلاثاء، 12 يونيو، 2012

على حواف الهاوية







على حواف الهاوية كل شيئ صغير وضيق،وكل شيئ مزعج وباطل..من أكبر النصائح وأشد الأصوات تأثيراً ،إلى أكثرالأشياء بريقاً وحتى لغو التافهين- كأن كل شيئ يحاول إيقافك ومنعك عن الأصغاء إلى الهاوية ..إلى المنبع- الكل يحاول عبثاً أن يثبت أنه حقيقي-وعبثاً التشبت بجذور يابسة ومالحة على حافة الهاوية.
..عندما تضحك الهاوية بداخلك ماذا يساوي الآخرون..ماذا يساوي العالم  والف عالم! أمام أدراك ورهبة تتصدع لها المرايا انبهاراً..وتخر لها المادة العابثة ساجدة!

...عندما تحتويك الهاوية فأنت في المركز..وكل شيئ يدور حولك، أنت البداية والنهاية..والمحرك الذي لا يتحرك!



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق